whatsapp
message

أفضل طرق علاج دهون الكبد

علاج دهون الكبد

 

·        أصبح مرض الكبد الدهني شائعًا بشكل متزايد في أجزاء كثيرة من العالم، حيث يصيب حوالي 25٪ من الأشخاص على مستوى العالم.

·        الكبد هو ثاني أكبر عضو في الجسم. يعمل على توظيف العناصر الغذائية من الأطعمة والمشروبات وينقي الدم من المواد الضارة ويستخدمه الجسم كمخزن للطاقة.

·        وجود كميات قليلة من الدهون في الكبد هو أمر طبيعي، لكن تراكم الدهون على الكبد يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة.

·        . يحدث مرض الكبد الدهني الكبد الدهني عندما تتراكم الكثير من الدهون في خلايا الكبد بنسبة تصل إلى أكثر من5%

·        يمكن أن يؤدي وجود الكثير من الدهون في الكبد إلى التهاب الكبد، مما قد يؤدي إلى تلف الكبد ويمكن أن تتطور الحالة إذا لم يتم العلاج بشكل صحيح إلى الفشل الكبدي.

·        من الوظائف المهمة للكبد إنتاج الكوليسترول وإزالته أيضا من الجسم، لأن مستويات الكوليسترول المتوازنة مهمة للحفاظ على صحة جيدة. على الرغم من أن ذكر الكوليسترول يصف احتمالية حدوث آثار صحية ضارة، إلا أنه ضروري لتكوين الهرمونات وفيتامين د والإنزيمات اللازمة للهضم.

 

أسباب الكبد الدهني:

 

·        السمنة:

تعزز السمنة من تخزين الدهون في الكبد، وتشير النسب إلى أن 30-90% من البالغين الذين يعانون من السمنة المفرطة يكونون أكثر عرضة للإصابة بزيادة دهون الكبد. وتزداد هذه النسبة لدى الأطفال المصابون بالسمنة.

 

·        دهون البطن الزائدة:

قد يصاب الأشخاص ذوي الوزن الطبيعي بالكبد الدهني إذا كانوا يعانون من زيادة الدهون حول الخصر.

 

·        مقاومة الأنسولين ومستويات الأنسولين المرتفعة:

تزيد من تخزين الدهون في الكبد لدى الأشخاص المصابين بداء السكري خاصة من النوع الثاني.

 

·        تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات والسكريات.

·        ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية في الجسم والكوليسترول الضار (يزيد من خطر ترسب الدهون على الأوعية الدموية التي تنقل الدم إلى القلب):

من المهم معرفة مستويات الكوليسترول الجيد (HDL)، والكوليسترول الضار (LDL)، والكوليسترول الكلي في الجسم الذي يشمل الدهون الثلاثية.

علاج دهون الكبد

أعراض الكبد الدهني:

 

في كثير من الحالات، لا يسبب الكبد الدهني أي أعراض ملحوظة. ولكن قد تشعر بالتعب أو عدم الراحة في الجانب الأيمن العلوي من البطن.

وقد تظهر بعض الأعراض التالية إذا تطورت حالة الكبد الدهني إلى تليف الكبد الحاد:

·        فقدان الشهية والوزن.

·        التعب والإعياء.

·        اصفرار الجلد والعينين.

·        وجع وانتفاخ البطن.

·        تورم الساقين.

 

الأكثر عرضة للإصابة بزيادة دهون الكبد:

 

تزداد فرص الإصابة بالكبد الدهني إذا كان لديك:

·        تاريخ عائلي مرضي.

·        تاريخ مرضي لبعض أنواع عدوى الكبد مثل التهاب الكبد الوبائي سي.

·        مستويات عالية من الكوليسترول الضار أو الدهون الثلاثية.

·        متلازمة تكيس المبايض.

·        مرض السكري النوع الثاني.

·        مرض السمنة.

 

كيفية علاج دهون الكبد:

 

حتى الآن لم تتم الموافقة علميا على أي دواء لعلاج دهون الكبد بالتحديد، ولكن في كثير من الأحيان يمكن أن يتم علاج مسببات زيادة الدهون في الكبد وتغيرات نمط الحياة:

·        فقدان الوزن.

·        تناول نظام غذائي غني بالعناصر الغذائية وقليل السعرات الحرارية والدهون المشبعة.

·        احصل على30 دقيقة من التمرين في معظم أيام الأسبوع.

·        الابتعاد عن التدخين.

تشير بعض الأبحاث التي يتم دراستها حتى الآن إلى أن بعض الأعشاب والفيتامينات والمكملات الغذائية قد تساعد في تقليل دهون الكبد وتقليل خطر الإصابة بأمراض الكبد.

 

كيفية علاج دهون الكبد والكوليسترول:

 

بعض التغيرات في النظام الغذائي تساعد في علاج دهون الكبد والكوليسترول. فبالإضافة إلى تقليل الكربوهيدرات وتجنب تناول السعرات الحرارية الزائدة، هناك بعض الأطعمة والمشروبات التي قد تكون مفيدة للكبد الدهني:

·        الدهون الأحادية غير المشبعة:

تشير الأبحاث إلى أن تناول الأطعمة الغنية بالأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة مثل: زيت الزيتون والأفوكادو والمكسرات قد يعزز فقدان الدهون في الكبد.

·        بروتين مصل اللبن:

يقلل من دهون الكبد بنسبة تصل إلى 20٪ لدى النساء اللاتي يعانين من السمنة. ويساعد في خفض مستويات إنزيمات الكبد.

·        الشاي الأخضر:

مضادات الأكسدة الموجودة في الشاي الأخضر تساعد في تقليل دهون الكبد والالتهابات.

 

يمكن أن يؤدي الكبد الدهني إلى عدد من المشاكل الصحية. ولحسن الحظ يمكن عكسها ما لم تتحول إلى تليف كبدي إذا تمت معالجتها في مرحلة مبكرة.

اتباع نظام غذائي صحي وزيادة النشاط البدني وتناول المكملات الغذائية، يمكن أن يقلل الدهون الزائدة في الكبد ويقلل من خطر تطورها إلى أمراض الكبد الأكثر خطورة.

احجز الان

المقالات المتعلقه

لا يوجد