عملية التهاب الجيوب الأنفية بالمنظار والليزر

عملية التهاب الجيوب الأنفية بالمنظار والليزر

عملية التهاب الجيوب الأنفية بالمنظار

 

تعد التهابات الجيوب الأنفية حالة شائعة لدى الكثير من الأفراد ولها أعراض مزعجة. تبدأ التهابات الجيوب الأنفية مع تراكم السوائل في الجيوب الأنفية مما يجعلها بيئة مثالية لنمو الجراثيم والبكتيريا والفيروسات التي بدورها تحدث الالتهابات التي تظهر بعد ذلك في صورة احتقان وسيلان في الأنف.

توجد بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية مثل: الإصابة بنزلات البرد وحساسية الأنف الموسمية والتدخين وضعف جهاز المناعة.

 

أعراض الجيوب الأنفية الشديدة:

تشمل أعراض التهاب الجيوب الأنفية ما يلي:

 

  1. الرشح واحتقان الأنف.
  2. الشعور بألم وضغط مكان الجيوب الأنفية.
  3. صداع الجيوب الانفية.
  4. الشعور بالتنقيط الأنفي الخلفي وهو انزلاق السائل المخاطي في الحلق من الخلف.
  5. التهاب الحلق.
  6. السعال.
  7. رائحة الفم الكريهة.

 

لعلاج التهاب الجيوب الأنفية، غالبًا يصف الطبيب مضادات حيوية للقضاء على البكتيريا المسببة للالتهاب ومضادات الهيستامين لعلاج الرشح إلا أن كل الحالات لا تستلزم تناول مضادات حيوية.

أما بالنسبة للأشخاص المصابون بالتهاب الجيوب الأنفية المزمن فيوصي الأطباء غالبًا بإجراء عملية للتخلص من أعراض الالتهاب المزعجة.

 

في هذه المقالة سنتعرف معًا على كيفية إجراء عملية التهاب الجيوب الأنفية وما هي النصائح الواجب اتباعها بعد الإجراء وما هي مضاعفات ومخاطر العملية فاستمر في القراءة لمعرفة المزيد.

 

عملية التهاب الجيوب الأنفية بالمنظار

كما ذكرنا سابقًا أن جراحة الجيوب الأنفية هي الإجراء الأكثر شيوعًا الموصى به للأشخاص المصابين بالتهاب الجيوب الأنفية المزمن وتُجرى لعلاج الجيوب الأنفية نهائيًا.

فأولًا يستخدم الطبيب نفس منظار الأنف المستخدم في العملية لإجراء الفحص وتشخيص الحالة.

على الرغم من أن العملية لا تتطلب إجراء شقوق لدخول المنظار إلا أنه يتم  إجراؤها تحت التخدير العام.

يكون المنظار مزود بكاميرا صغيرة ومصدر للضوء ويبدأ الجراح بإدخاله إلى فتحة الأنف ثم تنقل الكاميرا صورة للجيوب الأنفية من الداخل إلى شاشة كبيرة في غرفة العمليات.

تساعد الصور في توجيه الجراح أثناء القيام بالعملية، بعد ذلك يبدأ الجراح بإزالة الاغشية المخاطية المبطنة للجيوب الانفية.

تستغرق عملية جراحة التهاب الجيوب الأنفية بالمنظار في الغالب ساعتين ويمكن للمريض الرجوع إلى بيته في نفس يوم العملية.

 

نصائح ما بعد عملية التهاب الجيوب الأنفية :

بعد الخضوع لعملية الجيوب الأنفية قد يوصي الطبيب باتباع بعض التعليمات لتجنب حدوث مضاعفات مثل نزيف الأنف.

ما الذي يجب تجنبه بعد جراحة الجيوب الأنفية بالمنظار:

  • نفخ الأنف: بعد العملية يجب تجنب نفخ الأنف لمدة 10 أيام على الأقل، أيضًا يجب تجنب الإجهاد الذي قد يؤدي إلى زيادة الزفير مما قد يزيد خطورة حدوث نزيف.

 

  • تناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs): إذا كنت تتناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية أو الأسبرين فيجب عليك إيقاف تناولها قبل أسبوعين من الجراحة، إذ قد يتسبب الأسبرين ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية في حدوث نزيف كما يجب تجنبها لمدة أسبوعين بعد الجراحة.
  • استخدام بخاخات الأنف الستيرويدية: إذا كنت تستخدم بخاخات الستيرويد قبل الجراحة فعليك التوقف عن استخدامها لمدة أسبوعين على الأقل بعد جراحة الجيوب الأنفية للسماح لبطانة الأنف والجيوب الأنفية بالتعافي إذ يعمل الستيرويد على إبطاء عملية الشفاء.

 

 

ما الذي عليك فعله بعد عملية التهاب الجيوب الأنفية:

  • استخدام بخاخ المحلول الملحي: يعمل البخاخ الملحي على زيادة راحة أنفك بعد الجراحة ويمكنك استخدامه كل 2-3 ساعات ويمكن استخدام هذه البخاخات بدون وصفة طبية ويمكن شراؤها من أي صيدلية.
  • تنظيف الجيوب الأنفية: يمكن استخدام بعض الأدوات المخصصة لشطف الجيوب الأنفية وتنظيفها من البقايا بعد العملية الجراحية، وبالطبع سيوضح لك الطبيب كيفية عمل ذلك وتعد هذه الخطوة هامة لنجاح العملية.

مخاطر عملية التهاب الجيوب الأنفية

بالتأكيد تصاحب أي عملية جراحية بعض المخاطر والمضاعفات خصوصًا في الأيام الأولى بعد الجراحة وليس بالضرورة أن تكون معرضًا لهذه المخاطر ولكن ذكر البعض تعرضهم لهذه الأعراض الجانبية. تشمل المخاطر المصاحبة لعملية التهاب الجيوب الأنفية ما يلي:

 

  1. النزيف:

على الرغم من أن الإفرازات الدموية طبيعية خصوصًا أول 3-5 أيام بعد الجراحة إلا أن النزيف إذا استمر فيمكنك القيام ببعض الخطوات مثل إمالة الرأس إلى الخلف وتجنب نفخ أنفك في هذه الحالة. أيضًا يمكن أن يصف لك الطبيب بخاخة لوقف النزيف. إذا فشلت جميع الطرق السابقة إذا يجب عليك الإسراع باستشارة الطبيب.

 

  1. الألم: بعض الأفراد يشعرون بألم وضغط في الأنف والجيوب الأنفية في الأيام الأولى بعد العملية، لذلك قد يصف الطبيب بعض مسكنات الألم مثل التايلينول مع العلم أنه يجب عدم تناول الأسبرين ومضادات الالتهاب غير الستيروئيدية لتجنب حدوث النزيف.
  2. التعب: التعب في الأسبوع الأول بعد الجراحة يعد أمرًا طبيعيًا لذلك يجب الراحة خلال هذا الأسبوع وتجنب الإجهاد.

 

  1. احتقان الأنف وزيادة إفرازاتها: في الغالب يستمر احتقان الأنف وتزداد الإفرازات في الأسابيع القليلة الأولى بعد العملية، لكن غالبًا ما يعود ممر الأنف والتنفس إلى طبيعتيهما بعد 2-3 أسابيع من الجراحة.

 

عملية التهاب الجيوب الأنفية

عملية التهاب الجيوب الأنفية بالليزر

 

تهدف عملية الجيوب الأنفية بالليزر إلى تقليص حجم الأوعية الدموية في الأنف التي تتمدد وتتقلص نتيجة التعرض للمهيجات أو الرطوبة أو العدوى أو غيرها.

تعد جراحات الليزر من الجراحات البسيطة فالليزر يساعد على كي الغضاريف الأنفية والأغشية المخاطية وغيرها وكل ذلك يتم في وقت قياسي دون الحاجة إلى استخدام الغرز لربط الأوعية الدموية.

 

أيضًا لا تحتاج عملية الجيوب الأنفية بالليزر إلى تخدير عام بل فقط يكفي التخدير الموضعي الذي يمكن رشه على مكان الجراحة بدلًا من حقنه.

نظرًا لأنها عملية بسيطة فلا يحتاج المريض للإقامة بالمستشفى فترة طويلة بعد إجرائها إذ تستغرق في حدود 15 دقيقة ويعود المرضى بعدها إلى منازلهم في غضون ساعة تقريبًا ويتعافى معظمهم في غضون يومين وبعد ذلك يبدأون في ملاحظة تحسن تدريجي في الأعراض مثل الاحتقان الناتج عن تضخم الجيوب الأنفية بعد حوالي أسبوعين تقريبًا.

 

أبلغ حوالي 70% من الأشخاص الذين أجروا عملية الجيوب الأنفية بالليزر أنهم شعروا بتحسن كبير في الأعراض التي تسببها الحساسية إذ تساعد عملية الجيوب الأنفية بالليزر في علاج الأعراض مثل:

 

  • احتقان الأنف المزمن.
  • تجمع المخاط.
  • التهابات الجيوب الأنفية.
  • الصداع الناجم عن الحساسية.

 

يمكن أن تشمل فوائد علاج الجيوب الأنفية بالليزر ما يلي:

 

  • أنها عملية سريعة تتم في وقت قصير.
  • الألم المصاحب للعملية يكون أقل.
  • تقلل من أعراض الحساسية المزمنة.

 

 

 

احجز الان

 

ما هو التهاب الجيوب الأنفية؟ طرق الوقاية منها

اتصل بنا

Saudi Arabia 966 +
تحميل نسخة الهاتف المحمول
× How can I help you?
ماسنجر