whatsapp
message

كلمات البحث

    هرمون الذكورة

    هرمون الذكورة

     

    التستوستيرون هو الهرمون الجنسي الرئيسي الموجود لدى الرجال، ويتحكم في السمات الجسدية للذكور، النساء لديهن هرمون التستوستيرون أيضًا، ولكن بكميات أقل بكثير من الرجال، يمكنك التعرف على كل ما يخص هرمون الذكورة في هذا المقال.

     

    Ø     هرمون الذكورة التستوستيرون

    Ø     هرمون الذكورة عند الرجال

    Ø     زيادة هرمون الذكورة

    Ø     انخفاض هرمون الذكورة

    Ø     هرمون الذكورة عند النساء

     

     

    هرمون الذكورة التستوستيرون

     

    ينتمي التستوستيرون إلى فئة من الهرمونات الذكرية تسمى الأندروجينات، والتي تسمى أحيانًا الستيرويدات. عند الرجال، يتم إنتاج هرمون التستوستيرون بشكل رئيسي في الخصيتين، مع كمية صغيرة منه في الغدد الكظرية. تتحكم الغدة النخامية الموجودة في قاعدة الدماغ في إنتاج الهرمونات الذكرية والحيوانات المنوية. يصنع ما تحت المهاد هرمون إفراز الغدد التناسلية (GnRH) والذي يتحكم في إفراز الهرمونات الأخرى من الغدة النخامية.  تنتقل هرمونات الغدة النخامية عبر الدم لإحداث تغييرات في الخصيتين لإنتاج التستوستيرون والحيوانات المنوية، حيث يوجه كمية التستوستيرون التي يجب إنتاجها ، وتقوم الغدة النخامية بتحفيز الخصيتين من خلال المواد الكيميائية والهرمونات في مجرى الدم.

     

    ترجع أهمية هرمون الذكوره التستوستيرون في الحصول على وظيفة إنجابية وجنسية طبيعية. التستوستيرون مهم للتغيرات الجسدية التي تحدث خلال فترة البلوغ  مثل:

    ·        نمو القضيب والخصيتين

    ·        شعر الوجه والجسم

    ·        نمو العضلات

    ·        كما يعمل التستوستيرون على خلايا الخصيتين لتكوين الحيوانات المنوية.

     

     التستوستيرون مهم أيضًا للجسم بشكل عام، قد يساعد على توزيع الدهون وإنتاج الخلايا الحمراء وكتلتها ونمو العظام ويؤثرعلى المزاج والدوافع الجنسية. يتم تحويل قليل من هرمون التستوستيرون إلى هرمون الاستروجين، هرمون الجنس الأنثوي ، وهذا مهم لصحة العظام.

     

     

    هرمون الذكورة عند الرجال

     

    تتغير مستويات هرمون التستوستيرون في الدم على مدار اليوم. يكون هرمون التستوستيرون في أعلى مستوياته تقريبًا عند الاستيقاظ من النوم وأدنى مستوى له بعد 12 ساعة، ويحدث بشكل طبيعي في العديد من الأنظمة الهرمونية بجسم الإنسان.

    تكون مستويات التستوستيرون في أعلى مستوياتها في سن 20 إلى 30 وتنخفض ببطء بعد سن 35 عامًا.

    يبدأ الأولاد في البلوغ مبكرا من سن 9 سنوات، عندما ينتجوا الكثير من هرمون التستوسيترون. لقياس مستوى هرمون التستوستيرون ، يتم ذلك من خلال فحص الدم. يٌفضل إجراء الاختبار في الصباح، إذا كانت النتيجة غير طبيعية، يجب تكرار الاختبار للتأكد من النتيجة. يمكن أن تتغير مستويات هرمون التستوستيرون كثيرًا من يوم لآخر.

     

    لأسباب عديدة، يمكن أن يصبح التستوستيرون منخفضًا جدًا، وفي كثير من الأحيان، يمكن أن تصبح مستويات هرمون التستوستيرون مرتفعة للغاية. عندما لا يكون هذا الهرمون في حالة توازن، يمكن أن ينتج عن ذلك مشاكل صحية.

     

     

    زيادة هرمون الذكورة

     

    خلال فترة البلوغ ، يعد هرمون التستوستيرون أحد الأسباب للتغييرات الجسدية مثل زيادة العضلات والصوت الأعمق ونمو الشعر. ومع ذلك، فإن الحصول على مستويات مثالية أمر مهم أيضًا طوال فترة البلوغ وحتى أثناء الشيخوخة.

     

    يمكن أن يعاني الرجال الذين يعانون من ارتفاع هرمون الذكوره ( التستوستيرون )من مجموعة متنوعة من الأعراض والعواقب الصحية المحتملة.

     

    يمكن أن يؤدي التستوستيرون الزائد إلى:

    ·        سلوك أكثر عدوانية

    ·        سرعة الانفعال

    ·        المزيد من حب الشباب والجلد الدهني

    ·        توقف التنفس أثناء النوم

    ·        زيادة كتلة العضلات.

     

    في حالة عدم السيطرة على ارتفاع هرمون الذكوره، يمكن أن يؤدي ذلك إلى رفع مستويات الكوليسترول "الضار" ، وبالتالي يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية في القلب، مما قد يؤدي إلى نوبة قلبية أو أمراض القلب والأوعية الدموية أو السكتة الدماغية. تزداد أيضًا مخاطر الإصابة بانقطاع النفس النومي والعقم في حالات المستويات المرتفعة من هرمون الذكوره.

     

    ويرجع ارتفاع هرمون الذكورة عند الرجال إلى:

    ·        أورام الخصية أو الغدة الكظرية. حتى إذا كانت هذه الأورام حميدة - أي أنها ليست خبيثة أو سرطانية - فلا يزال بإمكانها رفع مستويات هرمون التستوستيرون إلى مستويات غير صحية.

    ·        بعض الرجال لديهم أيضا استعداد وراثي لارتفاع مستويات هرمونات الذكورة.

     

     

    انخفاض هرمون الذكورة

     

    إن مستويات هرمون التستوستيرون تنخفض بشكل طبيعي مع تقدم العمر، تختلف مستويات التستوستيرون بشكل كبير، ويمكن أن تختلف اعتمادًا على الوقت من اليوم الذي يتم قياسه فيه (تميل المستويات إلى الانخفاض في المساء).

     

    وهناك بعض الأعراض المحتملة لانخفاض هرمون التستوستيرون كالتالي :

    ·        انخفاض الدافع الجنسي

    ·        ضعف الانتصاب أو الضعف الجنسي

    ·        زيادة حجم الثدي

    ·        انخفاض عدد الحيوانات المنوية

    ·        الاكتئاب والتهيج وعدم القدرة على التركيز

    ·        انكماش الخصيتين

    ·        فقدان كتلة العضلات أو الشعر

    ·        تصبح العظام عرضة للكسر

    ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن الحالات الأخرى غير انخفاض التستوستيرون يمكن أن تسبب ضعف الانتصاب، مثل أمراض الأعصاب أو الدم.

     

    كما يمكن أن يتأثر الأداء الرياضي أيضًا بسبب فقدان الطاقة، فضلاً عن زيادة صعوبة بناء العضلات وحرق الدهون. ويمكن أن يؤدي زيادة الدهون في الجسم وتقليل العضلات إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والحالات الأخرى التي تعتمد على التمثيل الغذائي الأمثل.

    عادة ما يتم علاج حالات قصور الغدد التناسلية في حالات إذا كانت هناك أعراض لانخفاض هرمون التستوستيرون ومستويات هرمون التستوستيرون أقل من 300 نانو جرام.

     

    للمزيد من المعلومات حول افضل عيادة امراض ذكورة في جدة

     

    هرمون الذكورة عند النساء

     

    التستوستيرون هو هرمون ذكري مهم للتطور الجنسي والإنجابي. تنتج النساء أيضًا هرمون التستوستيرون ، ولكن بمستويات أقل من الرجال. حيث ينتج المبيض والغدد الكظرية هرمون التستوستيرون، ويبلغ إجمالي مستويات هرمون التستوستيرون لدى النساء حوالي 1/10 إلى 1/20 من مستوياته عند الرجال.

     

    يلعب التستوستيرون والأندروجينات الأخرى أيضًا دورًا مهمًا في ما يلي عند النساء :

    ·        صحة العظم

    ·        صحة الثدي

    ·        الخصوبة

    ·        الدافع الجنسي

    ·        صحة الدورة الشهرية

    ·        صحة المهبل

     

    يتحول هرمون التستوستيرون والأندروجينات الأخرى بسهولة إلى هرمونات جنسية أنثوية عند النساء. ويمكن قياس مستويات هرمون التستوستيرون والأندروجينات الأخرى عن طريق فحص الدم. في النساء، تتراوح مستويات هرمون التستوستيرون الطبيعية من 15 إلى 70 نانوجرام لكل ديسيلتر من الدم.

     

    قد يعاني كل من الإناث والذكور من زيادة أولية في هرمون التستوستيرون والإستروجين خلال فترة البلوغ، والتي تستمر حتى مرحلة البلوغ.

     

    معظم الإناث لا يطورن خصائص ذكورية لأن هرمون التستوستيرون والأندروجينات الأخرى تعمل بشكل مختلف في أجسامهن، حيث يتم تحويلها بسرعة إلى هرمون الاستروجين.

    ومع ذلك، عندما تنتج أجسام الإناث كمية زائدة من هرمونات الذكورة فإن أجسامهن لا تستطيع مواكبة تحويلها إلى هرمون الاستروجين.

     

    ونتيجة لذلك، قد يعانون من الذكورة ، ويطورون المزيد من الخصائص الجنسية الثانوية للذكورة، مثل شعر الوجه والصلع الذكوري.

     

    مع تقدم الرجال والنساء في العمر، تنتج أجسامهم كمية أقل من هرمون التستوستيرون، لكنه يستمر في لعب دور في الحفاظ على الصحة والرغبة الجنسية.

     

    قد يٌسبب انخفاض مستويات التستوستيرون الأقل من 15 نانوغرام / ديسيلتر ما يلي :

     

    ·        تغييرات في أنسجة الثدي

    ·        مشاكل الخصوبة

    ·        انخفاض الدافع الجنسي

    ·        فترات الحيض الفائتة أو غير المنتظمة

    ·        هشاشة العظام

    ·        جفاف المهبل

     

    قد يؤدي زيادة مستويات التستوستيرون أعلى من 70 نانوغرام / ديسيلتر إلى :

     

    ·        حب الشباب

    ·        مشاكل سكر الدم

    ·        نمو الشعر الزائد، عادة على الوجه

    ·        العقم

    ·        قلة الحيض

    ·        السمنة

    ·        متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (متلازمة تكيس المبايض).

     

    عزيزي القارئ نرجو أن نكون قدمنا لك كل ماتريد أن تعرفه عن هرمون الذكوره.

     

    احجز الان مع دكتور امراض ذكورة جدة

     

    مواضيع ذات صلة :

    التهاب المسالك البولية

    علاج العقم

    المقالات الأكثر مشاهدة

    تنظيف الاسنان
    تجربتي مع زراعة الاسنان
    طب الاسنان

    تجربتي مع زراعة الاسنان فى جدة

    • اقرأ المزيد