أسباب الحزام الناري

ما اسباب الحزام الناري؟ وكيف يمكن علاج أعراضه المزعجة؟

هل تبحث عن أسباب الحزام الناري؟ فربما قد زارك هذا الحدث غير السار أنت أو أحد أحبتك، نعلم أن الأمر قد يكون مزعجًا ومؤلمًا، وأن كل ما تفكر فيه الآن هو كيفية التخلص منه في أسرع وقت. دعنا نصحبك في هذا المقال لنجيبك عن سؤالك أولًا، ثم نتعرف معًا على علاج هذه الحالة والإجراءات المنزلية التي يمكنك القيام بها للمساعدة على تحسين حالتك.

ما أسباب الحزام الناري؟

الحزام الناري هو حالة مرضية تنتج عن عدوى يسببها الفيروس النطاقي الحماقي، وهو نفس الفيروس الذي يسبب جدري الماء؛ إذ بعد انتهاء الإصابة به، يظل الفيروس كامنًا في جهازك العصبي لسنوات قبل أن ينشط مرة أخرى مسببًا الهربس النطاقي أو ما يُعرف بالحزام الناري.

يحدث الحزام الناري كما ذكرنا بسبب فيروس الحماق النطاقي الذي يسبب أيضًا جدري الماء؛ لذا إذا كنت قد أصبت بجدري الماء من قبل، فأنت عرضة للإصابة بالهربس النطاقي إذا نشط هذا الفيروس في جسمك مرة أخرى، ولكن ما سبب إعادة تنشيطه مرة أخرى؟

حتى الآن، فإن سبب نشاط هذا الفيروس مرة أخرى لدى البعض دون غيرهم غير واضح، ولكنه أكثر شيوعًا لدى كبار السن بسبب انخفاض مناعتهم ضد العدوى.

 عوامل الخطورة التي تزيد من نسبة الإصابة بالحزام الناري

بالرغم من أن الإصابة بالحزام الناري قد تحدث لأي شخص، فإن هناك بعض الأشخاص الذين يكونون أكثر عرضة للإصابة، وهم: 

  • كبار السن، خاصة الأشخاص فوق الستين.
  • الذين لديهم ضعف في جهازهم المناعي، مثل أولئك الذين خضعوا لجراحات كبرى، ومصابو فيروس نقص المناعة البشرية أو السرطان، وكذلك بعد تلقي العلاج الكيميائي أو الإشعاعي.
  • المرضى الذين يتناولون الأدوية التي تُضعف جهاز المناعة، مثل الستيرويدات أو الأدوية التي تُوصف بعد زراعة الأعضاء.
  • الذين أُصيبوا به من قبل.
  • من يمرون بفترات ضغط نفسي شديد.

ما علامات الإصابة بالحزام الناري؟

يتميز هذا النوع من العدوى الفيروسية بطفح جلدي أحمر يمكن أن يسبب الألم والحرق، ويظهر عادةً على شكل شريط من البثور على جانب واحد من الجسم، غالبًا ما يكون على الجذع أو الرقبة أو الوجه.

ما هي أسرع طريقة لعلاج الحزام الناري؟

على الرغم من أنه لا يوجد علاج شاف للهربس النطاقي، إلا أن التدخل الدوائي للسيطرة على الأعراض في أسرع وقت ممكن يمكن أن يساعد في منع المضاعفات وتسريع عملية الشفاء، ومن الناحية المثالية، يجب أن تتلقى العلاج في غضون 72 ساعة من ظهور الأعراض.

سيصف لك طبيبك أدوية لتخفيف الأعراض وتقصير مدة الإصابة، وتختلف الأدوية الموصوفة لعلاج الهربس النطاقي، ولكنها قد تشمل ما يلي:

  • الأدوية المضادة للفيروسات؛ لتقليل الألم وتسريع الشفاء.
  • الأدوية المضادة للالتهابات، بما في ذلك الإيبوبروفين؛ لتخفيف الألم والتورم.
  • المسكنات؛ لتقليل الألم.
  • مضادات الاختلاج أو مضادات الاكتئاب؛ لعلاج التأثير الذي يُحدثه الألم عندما يدوم لفترات طويلة.
  • مضادات الهيستامين؛ لعلاج الحكة.
  • الكريمات المخدرة أو الجل أو اللاصقات مثل الليدوكاين؛ لتقليل الألم.
  • بخاخات زوستريكس؛ للمساعدة في تقليل خطر حدوث ألم عصبي يسمى الألم العصبي التالي للهربس، والذي يحدث بعد الشفاء.

العلاجات المنزلية للحزام الناري

يمكن أن تساعد الإجراءات المنزلية التالية في تخفيف الأعراض:

  • أخذ حمامات باردة لتنظيف وتلطيف بشرتك.
  • وضع كمادات باردة مبللة على الطفح الجلدي لتقليل الألم والحكة.
  • دهن غسول الكالامين؛ لتقليل الحكة.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين "أ" وفيتامين "ب "12 وفيتامين "ج" وفيتامين "ه"ـ

ما هو الأكل الممنوع لمرض الحزام الناري؟

قد يساعدك تجنب الأطعمة التي تُضعف جهاز المناعة في الجسم على تقصير مدة التعافي من الهربس النطاقي.

 يعتقد البعض أن زيادة تناولك للحمض الأميني ليسين وتقليل تناولك للأرجينين قد يساعد جسمك أيضًا على التخلص من الفيروس بشكل أسرع، ولكن هناك حاجة لمزيد من البحث لإثبات ذلك.

إذا كنت تعاني من الهربس النطاقي، فسيكون من الجيد تجنب الأطعمة التي يمكن أن تضعف وظائف المناعة لديك، ويشمل ذلك ما يلي: 

  • البسيطة والأطعمة السكرية: إذ تتحلل بسرعة في جسمك وتُحدث ارتفاعًا سريعًا في نسبة السكر في الدم، ويساهم ذلك في إطلاق الجزيئات الالتهابية والجذور الحرة في جسمك، ما يسبب ضعف جهاز مناعتك.تتضمن بعض الأمثلة على الأطعمة التي ترفع نسبة السكر في الدم؛ الحلويات، والكعك والمخبوزات، والمشروبات السكرية، والآيس كريم، والخبز الأبيض، والمكرونة.
  • الأطعمة المصنعة: غالبًا ما تحتوي على نسبة عالية من الملح والسكريات المضافة وأحماض أوميغا 6 الدهنية، إذ قد تؤدي إلى حدوث التهاب وتُضعف جهاز المناعة.

ما مدة شفاء الحزام الناري؟

تزول معظم حالات الهربس النطاقي في غضون 3 إلى 5 أسابيع، وفي حالات غير شائعة قد تعود الإصابة به مرة أخرى بعد التعافي.

 

ختامًا، وبعد معرفتك أسباب الحزام الناري، نعلم أن أعراض هذه الحالة قد تكون مزعجة للغاية، احرص على الالتزام بالخطة العلاجية التي وصفها لك الطبيب، واستعن بالإجراءات المنزلية التي ذكرناها لتساعدك على تخفيف الأعراض.


يمكنك قراءة المزيد من الموضوعات حول الصحة العامة على موقعنا.

المقالات المتعلقة

افضل دكتور مخ واعصاب في جدة

افضل دكتور مخ واعصاب في جدة

  • قراءة المزيد
اسباب حساسية الجلد المفاجئة

اسباب حساسية الجلد المفاجئة

  • قراءة المزيد
الفرق بين الأكزيما والصدفية

ما الفرق بين الأكزيما والصدفية؟

  • قراءة المزيد